الرئيسية / الاقتصاد / انهيار الاقتصاد الأمريكي .. سيبدأ من ملف المهاجرين ! 

انهيار الاقتصاد الأمريكي .. سيبدأ من ملف المهاجرين ! 

لم تمر لحظات كهذه على الولايات المتحدة، فالهجرة أصبحت مقيدة، على أثر سياسات متعنتة اتخذتها إدارة الرئيس “دونالد ترامب” ضد المهاجرين.    

كانت إدارة “ترامب” قد ألغت خطتها -التي أغضبت الولايات والجامعات في البلاد -والتي كانت ستفرض حظرا على الطلاب الأجانب وتمنع حصولهم على تأشيرات دخول للولايات المتحدة.

الازدهار خارج امريكا

في الوقت الذي تؤكد فيه الدراسات والأبحاث على أن الاقتصاد والشركات في الولايات المتحدة ستعاني من القيود على المهاجرين، سوف يستقر ذوي المواهب والمهارات الفائقة في دول أخرى، وسيؤسسون كيانات وشركات خارج الولايات المتحدة ربما ستنمو وتنافس نظيرتها الأمريكية بقوة.

ومن أبرز الثمار التي ستحصل عليها الدول الأخرى من قيود “ترامب” على المهاجرين توجه الاستثمارات نحوها، فالوظائف ليست الوحيدة التي ستخرج من الولايات المتحدة إلى دول أخرى.

هناك تأشيرات المستثمرين الأجانب التي ستذهب لدول أخرى تريد جذب المزيد من التدفقات المالية والاستثمارية لاقتصاداتها، ومن ثم، ستسهم هذه الاستثمارات في بناء شركات واقتصاد وتوظيف الكثيرين.

سياسات الترامب الفاشلة

سياسة “ترامب” المناهضة للمهاجرين من أجل سوق العمل والوظائف في الولايات المتحدة لن تحل مشكلة البطالة في بلاده بل ستؤثر سلباً على الاقتصاد  وبذلك ستستفيد دول أخرى كالصين والهند وكندا من هجرة الوظائف وذوي المواهب والمهارات في مختلف القطاعات إلى اقتصاداتها.

يُعد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب من أكثر رؤساء الولايات المتحدة إثارة للجدل والاستغراب، ومن المآخذ عليه تصريحاته المتناقضة والاستفزازية. وتتصدر حربه التجارية  ضد الصين ودول أخرى أجندته السياسية  .

يمكن النظر لسياسة أمريكا الخارجية ورؤيتها فى نموذج متكامل لفشل متكرر فى التخطيط والإعداد والتنفيذ .

 

فهل أوفى ترامب بوعده بإنعاش اقتصاد امريكا أم أن سياساته ستكون بداية للانهيار الاقتصادي ؟ 

شاهد أيضاً

وقائع هامة قد تمنعك من تناول دجاج كنتاكي !

قد تكون هناك أطعمة مميزة نرغب جميعنا في تناولها ولكن ما ينبغي علينا فعله هو …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *