الرئيسية / أخبار السويد والمهجر / هيئة الإحصاء السويدية: زيادة هائلة بعدد المتوفين في السويد

هيئة الإحصاء السويدية: زيادة هائلة بعدد المتوفين في السويد

على عكس هيئة الصحة العامة التي تسجل الوفيات المتعلقة بفيروس كورونا الجديد للأشخاص المؤكد إصابتهم بالمرض فقط، فإن هيئة الإحصاء السويدية تسجل جميع المتوفين في السويد.

ووفقاً لآخر إحصاءات الهيئة فإن عدد الوفيات في السويد بارتفاع سريع، حسب مسؤول إحصاءات السكان في الهيئة توماس جوهانسون.

وتعتمد هيئة الإحصاء السويدية على شهادات الوفاة الصادرة عن الأطباء، والتي يتم إرسالها إلى مصلحة الضرائب السويدية ثم إلى الإحصاء، على الرغم من أن الإحصائيات السويدية لا تكتشف أسباب الوفاة، وفقًا لتوماس جوهانسون، فلا شك في السبب وراء هذه الزيادة.

وأضاف جوهانسون “خلال أشهر مارس وأبريل وحتى الصيف، ينخفض ​​عدد الوفيات عادة، ولكن فجأة، ارتفع عدد الوفيات بشكل كبير”.

وشدد جوهانسون على أنه أن فيروس كورونا يؤثر على الوفيات، مضيفاً: “نعلم من هيئة الصحة العامة أن ستوكهولم هي مركز المرض”.

ويشرح جوهانسون ارتفاع الأرقام كالتالي: “في الأسبوع رقم 13 (من 23 وحتى 29 آذار/مارس)، توفي 479 شخص في مقاطعة ستوكهولم ، وتوفي الأسبوع رقم 14 (من 30 آذار/مارس وحتى 5 نيسان/أبريل) توفي 623 شخص، وفي الأسبوع رقم 15 (من 6 وحتى 12 نيسان/أبريل) توفي 727 شخص”.

ويعتبر جوهانسون أن منحنى الوفيات يتسارع بشكل كبير خلال هذه الفترة إلى الأعلى، كما تسجل هيئة إحصاءات السويد الآن زيادة معينة بالوفيات في منطقتي دالارنا وأوبسالا.

هذا وحذرت عدة مستشفيات من أن المرضى الذين يعانون من أمراض أخرى غير فيروس كورونا لا يطلبون الرعاية الصحية كما كان من قبل، حيث انخفض عدد المرضى المسجلين الذين يعانون من مشاكل في القلب في السجلات الوطنية من فبراير إلى أبريل بنسبة 25%.

وكالات

شاهد أيضاً

اتحاد الجمعيات والروابط الفلسطينية في السويد ( اللجنة التحضيرية ) تدعو لإحياء يوم القدس العالمي

دعا اتحاد الجمعيات والروابط الفلسطينية في السويد (اللجنة التحضيرية ) ابناء الجالية الفلسطينية عبر بيان …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *